فضائح أخلاقية تعصف بتنظيم PKK الإرهابي…. تجنيد الأطفال واستغلالهم جنسياً في معسكرات سرية

انتهاكات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

 فضائح أخلاقية تعصف بتنظيم PKK الإرهابي…. تجنيد الأطفال واستغلالهم جنسياً في معسكرات سرية


كشفت مصادر إعلام تركية عن قيام تنظيم PKK الارهابي بتجنيد الأطفال في كتيبة تابعة له شمال العراق، حيث يتعرضون للاغتصاب ويُقدِم بعضهم على الانتحار، وهذه الأفعال أدت إلى فرار العديد من العناصر والقيادات في الآونة الأخيرة الى وتراجع نسبة الملتحقين بهذا التنظيم الإرهابي.


عمليات قتل واغتصاب وحشية يواجهها الأطفال


يفر الكثير من كوادر تنظيم بي كا كا الإرهابي ليسلموا أنفسهم للسلطات التركية، ومنهم من روى ما يحدث في “كتيبة الأطفال” التي شكلها التنظيم من أولاد وبنات صغار السن يناهز عددهم الثلاثين. وتشير الاعترافات إلى أن بعض الأطفال في الكتيبة الموجودة في منطقة زاب شمالي العراق يتعرضون للاغتصاب ويقدمون على الانتحار. وأما من يحملن منهم فإنهم يجبرن على الإجهاض رغم المخاطر الصحية.


وقد كشفت اعترافات الإرهابيين المستسلمين من عناصر التنظيم عن حجم استغلال الأطفال الذي يقوم بها التنظيم الإرهابي؛ إذ قالوا إن التنظيم شكل “كتيبة الأطفال” في منطقة زاب شمالي العراق من نحو 30 فتى وفتاة تتراوح أعمارهم بين 9 – 14 عاما.
وأضاف المعترفون أن بعض فتيات هذه الكتيبة يتعرضن للاغتصاب، ومن يحمل منهن تنقل إلى أقرب مستشفى لتخضع لعملية إجهاض رغم المخاطر الصحية، كما أن بعضهن لا يتحملن صدمة الواقعة فيقدمن على الانتحار.


زيادة الهروب


وأما أحد العناصر الأخرى التي استسلمت لقوات الأمن فقد روى أن التنظيم يستغل العديد من الفتيات اللواتي تكون أعمارهن بعمر الأطفال، مشيرا إلى أن بعض الفتيات المغتصبات ينتحرن وأما البعض الآخر فيعدمهن التنظيم. وأضاف أنه لم يتحمل هذه الأفعال الفظيعة، ولهذا قرر الهروب من التنظيم.


وأشارت تقارير إلى أن هذه الوضعية أدت إلى زيادة هروب العناصر من التنظيم وقللت من تأثير قادة التنظيم المزعومين على كوادره.
يني شفق

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.