قبيلة البوبنا في منبج تصدر بيانا توضّح موقفها إزاء دخول قوات عربية إلى منبج وتجدد ترحيبها بخارطة الطريق التركية-الأمريكية

سوريا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

  قبيلة البوبنا في منبج تصدر بيانا توضّح موقفها إزاء دخول قوات عربية إلى منبج وتجدد ترحيبها بخارطة الطريق التركية-الأمريكية


وكالة الفرات للأنباء




أعلنت قبيلة «البوبنا» المتواجدة في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، رفضها أيّ تدخل دولي وعربي من خارج المنطقة في أمور المدينة.


وقالت القبيلة في البيان: «إننا إذ نرحب بأي جهد سياسي عربي وإقليمي ودولي يرفع ويخفف العبئ المتراكم على كاهل الشعب السوري، فإننا في الوقت نفسه نرفض دخول أي قوات تحت أي مسمى كان، تحول بيننا وبين عودة اهلنا وشعبنا المهجر الى مدينة منبج، وسيتم التعامل معها على أنها قوى معادية لمصالح الشعب السوري عامة وأبناء منبج بشكل خاص».


وحذّرت قبيلة «البوبنا» «من مغبة القيام بأيّ مغامرات، أو زجّ قوَّات عسكريَّة من شأنها المساس بمصالح أبناء المنطقة الذين يحفل تاريخهم بالتصدِّي لكلّ من حاول المساس بأمن وسلامة المدينة وأبنائها».


وأضافت في البيان الصادر عنها "باسمنا وباسم كل أبناء القبائل والعشائر الأحرار في منبج وريفها نتمسك وندعم خارطة الطريق المتعلقة بالمدينة والمتفق عليها بين تركيا وأمريكا التي تنص على انسحاب التنظيمات الارهابية PYD, PKK من منبج وعودة المهجرين إليها وإرساء الأمن والاستقرار فيها،ونؤكد على مواقفنا السابقة الداعمة والمرحبة لجمهورية تركيا الشقيقة وجيشها لتخليصنا من رجس الارهاب والتي تربطنا وتجمعنا معها أواصر وعلاقة تاريخية متينة وأخوة متجذرة اجتماعيا وسياسيا وجغرافيا. 

e95918ef9757502c0ea87ce17c9a72b8
وجاء البيان تزامنا مع ما تناقلته وسائل إعلام عن نية بعض الدول العربية زج  قواتها في مدينة منبج تحت اسم قوات (حفظ الأمن).

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.