قائد “الجيش الوطني السوري” ورئيس هيئة الأركان في تصريح ل “وكالة الفرات للأنباء”قد نندمج مع فصائل إدلب

وكالة الفرات للأنباء

الجيش السوري الحر
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

  قائد “الجيش الوطني السوري” ورئيس هيئة الأركان في تصريح ل “وكالة الفرات للأنباء”قد نندمج مع فصائل إدلب


أكد العقيد هيثم عفيسي لوكالة الفرات للأنباء في تصريح خاص إمكانية امتداد الجيش الوطني ودمجه مع الفصائل في إدلب شمال غرب البلاد، إذا توفرت الرؤية الموحدة بين الجانبين.


وقال إنه من الممكن دمج الجيش الوطني بسرعة مع باقي الفصائل العسكرية في إدلب إذا اقتضت الضرورة.ورجح أن يكون الدمج قريباً في حال كانت الرؤية واحدة وواضحة تماماً، مؤكداً جاهزيتهم واستعدادهم لمد اليد إلى “كل تشكيل عسكري يمثل أهداف الثورة .


وأوضح العقيد عفيسي أن الجيش الوطني في ريف حلب الشمالي والشرقي اصبح موحدا وتحت قيادة واحدة وهو مستعد لخوض أي معركة قد تفرض عليه و يقوم بالتدريب المستمر وتخريج دوراته العسكرية وفق انظمة عسكرية متطورةومدربة على كافة انواع الاسلحة وعملنا على تنظيم صفوف الجيش الوطني الجديد وتسليم المهام العسكرية لضباط أكفاء


وقال العقيد عفيسي ان الجيش الحر وبعد معاركه القويه التي خاضها مع قوات نظام الأسد وتنظيم داعش الإرهابي وحزب ال PYD الإرهابي اصبح يمتلك خبرات كبيرة وينقصه فقط السلاح النوعي وتدريبه عليه ليكون جيش مثالي مثل باقي الجيوش .


وعن الإشاعات حول بدء النظام التجهيز لمعركة السيطرة على إدلب قال : العفيسي نحن مستعدون لكل الإحتمالات وجميع الجبهات مع النظام سوف تكون اهدافا لنا ولن نتردد في القتال ونحن على أهبة الأستعداد والجاهزية القتالية العالية


وكانت كبرى الفصائل في إدلب قد توحدت ضمن جبهة وطنية واحدة بالتزامن مع تصعيد النظام السوري على مدينة إدلب وريفها والتهديدات الإعلامية المستمرة بشن هجوم على المنطقة

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.