المجلس المحلي في الغوطة الشرقية يوجه نداءً إلى أردوغان للتدخل لإنهاء الحصار والهجمات في المنطقة

دمشق
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

لمجلس الحلي يصدر بياناً جاء فيه " ندعوكم للتدخل العاجل من أجل حماية المدنيين والضغط على نظام وأنصار الميليشيات الإيرانية"

 

وجّه المجلس المحلي في الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل نظام بشار الأسد نداءً إلى رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان للتدخل من أجل إنهاء الحصار و الهجمات ومنع حصول كارثة إنسانية أكبر في المنطقة.

و أصدر المجلس المحلي الذي أسسته المعارضة في الغوطة الشرقية بياناً خطياً تضمن بعض المطالب من رئيس الجمهورية أردوغان.

و جاء في البيان أن قوات نظام الأسد و الميليشيات الموالية له و المدعومة من جانب إيران تواصل تحشداتها تستعد لشن هجوم أوسع ضد المنطقة.

و أوضح البيان أن الحصار المستمر منذ أكثر من خمسة أعوام ترك آثاراً سلبية دائمة و لا سيما لدى النساء و الأطفال مشيراً إلى أن الطائرات العائدة للنظام و روسيا تهاجم المراكز الحيوية و المستشفيات بإستخدام مختلف أنواع الأسلحة.

ووجه البيان النداء التالي إلى تركيا و رئيس الجمهورية اردوغان " ندعوكم للتدخل العاجل من أجل حماية المدنيين و الضغط على نظام و أنصار الميليشيات الإيرانية لأنكم مؤثرون في المجتمع الإسلامي و المجتمع الدولي. و بصفتنا شعب الغوطة الشرقية نأمل و نتمنى منكم التدخل بصورة عاجلة من أجل مواجهة الكوارث الإنسانية و كسر الحصار و توفير الإمكانية لدخول المساعدات الإنسانية إلى المنطقة".

ومن الجدير بالذكر فإن 400 ألفاً من المدنيين يعيشون في الغوطة الشرقية الواقعة تحت سيطرة المعارضة.

و في نتيجة هجمات النظام ضد الغوطة الشرقية قُتل أكثر من 250 مدنياً و أصيبت 22 مستشفى في المنطقة خلال الأيام الثلاثة الأخيرة.

 

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.