مجددا يفشل مجلس الأمن في تمرير مشروع قرار حول سوريا مصطدما بفيتو روسي. موسكو تطالب بتعديل مشروع قرار الهدنة والمناقشات ستتواصل اليوم الجمعة في نيوييوك، لكن في الغوطة الشرقية لا يزال القصف يحصد أرواح المدنيين

تتنوّع الأطياف السورية المعارضة للنظام، ومع تنوعها تختلف وجهات نظرها للحل السياسي في البلاد، ما بين من يريد تغيير النظام بشكل كامل، وبين من يريد التوصل لتسوية سياسية معه.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.