روسيا تشكل قوة عسكرية محلية موالية لها لمواجهة النفوذ الإيراني في الجنوب السوري 

روسيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

   روسيا تشكل قوة عسكرية محلية موالية لها لمواجهة النفوذ الإيراني في الجنوب السوري 


شرعت قوات روسية، بتدريب عدد من الضباط والقادة السابقين في فصائل الجيش الحر، الذين وقعوا على اتفاقات التسوية في الجنوب السوري.


و افتتحت روسيا في مطار حميميم والمنطقة الساحلية دورة تدريبية لـ 27 ضابطاً بعد أن قامت بتجميعهم في درعا على أن يكون العمل تحت تصرف القيادة العسكرية الروسية حصرياً ودون أن يكون لقيادة النظام أي سيطرة عليهم نهائياً وبرواتب تبدأ من مئتي دولار أمريكي. 


ورجحت مصادر اعلامية بدء الدورة يوم الجمعة الماضي في قاعدة حميميم الروسية، موضحة أنها ستستمر لمدة شهر تقريباً، ضمن وعود روسية لإصدار بطاقات أمنية للضباط تحميهم من أي ملاحقة من قبل مليشيات النظام، لمضاعفة نسبة ولائهم.


وتسعى روسيا الى الزج بهؤلاء الضباط في القطع العسكرية المنتشرة في الجنوب السوري، وخصوصا “اللواء 90? في القنيطرة، و”اللواء 61” في الشيخ سعد، لقطع الطريق على المليشيات الإيرانية التي تحاول تجنيد أذرع لها في تلك المنطقة، التي ضمنت روسيا إبعاد تلك المليشيات عن الجولان لبضعة كيلومترات ضمن تفاهمات مع إسرائيل وأمريكا

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.