الشرطة العسكرية الروسية تهين جنود بشار الأسد أمام الناس بطريقة مذلة وتعتقل عددا منهم في جنوب دمشق

روسيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

  الشرطة العسكرية الروسية تهين جنود بشار الأسد أمام الناس بطريقة مذلة وتعتقل عددا منهم في جنوب دمشق


تناقلت مصادر إعلامية موالية، صوراً ومقاطع مصورة تظهر قيام الشرطة العسكرية الروسية باعتقال عناصر من ميليشيات بشار الأسد المحلية التي يطلق عليها الموالون اسم “الجيش العربي السوري” بعد ضبطهم وهم “يعفشون” في ببيلا بريف دمشق.


وذكرت المصادر الموالية أن الشرطة ألقت القبض على العناصر خلال قيامهم بتعفيش منازل في ببيلا.


وعلقت صفحة قاعدة حميميم الروسية في فيسبوك (غير رسمية)، على صور للاعتقال التي وردتها بالقول: “بكل تأكيد القوات الروسية لا تسمح بحدوث انتهاكات في المناطق التي تم تحريرها بمشاركتنا، وقد تم إلقاء القبض على عناصر تتبع لاحدى الفرق القتالية البرية تنتهك القانون في مناطق جنوب العاصمة دمشق”.


وأضافت: “سيتم التعامل بالقوة مع أي تمرد من قبل الأفراد المتورطين بانتهاك القانون ومن يساندهم في المناطق التي تم تحريرها بمشاركة من القوات الروسية”.


جاء ذلك ردًّا من القاعدة الروسية على المعترضين الموالين للنظام، حيث أرسل أحدهم للقناة قائلًا ” من غير المقبول إظهار أن الجيش هو جيش يخضع ويهان من عناصر القوات الروسية الصديقة وقد يؤدي هذا إلى مواجهات مسلحة فردية تعكر صفو العلاقات الودية”.


الجدير بالذكر أن الموالين ووسائل الإعلام الموالية يعمدون دائماً إلى نسب الانتهاكات المرتكبة (سرقة – تعفيش – قتل – إهانة – …) إلى القوات الرديفة والشبيحة والدفاع الوطني، في محاولة منهم لتبييض صفحة الجيش النظامي.

 

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.