بحضور عدد من الرؤساء أردوغان سيفتتح اليوم مطار اسطنبول الجديد أكبر مطار في العالم

الدول الاخرى
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

  بحضور عدد من الرؤساء أردوغان سيفتتح اليوم مطار اسطنبول الجديد أكبر مطار في العالم


وكالة الفرات للأنباء-متابعات



يستعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لافتتاح مطار إسطنبول الجديد الأكبر في العالم، اليوم الاثنين، وسط مراسم احتفالية ضخمة، وبمشاركة زعماء العديد من الدول والحكومات.


وقالت مصادر في الرئاسة التركية إن الرئيس أردوغان سيفتتح الاثنين مطار إسطنبول الجديد، الذي سيكون الأكبر في العالم بعد استكمال جميع مراحله، ويقع بالطرف الأوروبي للمدينة.


ووفقًا للمصادر الرئاسية، فإن من بين الزعماء المشاركين في الافتتاح، رئيس ألبانيا إيلير ميتا، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، ورئيس قرغيزستان سورونباي جينبيكوف، ورئيس كوسوفو هاشم ثاتشي، ورئيس جمهورية شمال قبرص التركية مصطفى أقينجي، ورئيس مقدونيا جورجي إيفانوف.


كما يشارك في الافتتاح رئيس مولدوفا إيغور دودون، ورئيس باكستان عارف علوي، ورئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش، ورئيس السودان عمر البشير، ورئيس مجلس الوزراء في البوسنة والهرسك دينيس زفيزديتش، ورئيس وزراء بلغاريا بويكو بوريسوف.
ومن المشاركين أيضًا في الافتتاح، نائبة رئيس الوزراء ووزيرة البنية التحتية في سلوفينيا ألينكا براتوسيك، ووزير خارجية جورجيا ديفيد زالكالياني، ووزير خارجية إيران محمد جواد ظريف، وإيرينا فلاخ رئيسة جمهورية غاغاوزيا ذاتية الحكم في مولدوفا، ووزير الدولة البريطاني المسؤول عن شؤون أوروبا والولايات المتحدة آلان دنكان.


وتستضيف إسطنبول كذلك في افتتاح المطار الجديد وزراء مواصلات العديد من الدول، فضلًا عن وزراء الخارجية الذين سيرافقون رؤساء الدول والحكومات.ويتزامن افتتاح المرحلة الأولى من المطار مع الذكرى السنوية لتأسيس الجمهورية التركية التي تصادف 29 أكتوبر/تشرين الأول.


ويضم الطراز المعماري للمطار المخزون الثقافي لمدينة إسطنبول، كما حصد العديد من الجوائز الدولية قبل افتتاحه، ويجري تشييده على مساحة 76.5 مليون متر مربع، وستبلغ طاقته الاستيعابية عند الانتهاء من كافة مراحله، 200 مليون مسافر سنوياً.
وسيضم المطار بعد افتتاحه العديد الميزات هي الأولى من نوعها في مجال الطيران والمطارات، سواء من حيث الحجم، والبنية التحتية، وأنظمة الأمن والسلامة وصولاً إلى الجوانب المعمارية التي تجمع بين العراقة والحداثة.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.