في عملية مشتركة السلطات التركية واليونانية تضبط شحنة كبيرة من الحبوب المُخدرة قادمة من سوريا 

الدول الاخرى
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

في عملية مشتركة السلطات التركية واليونانية تضبط شحنة كبيرة من الحبوب المُخدرة قادمة من سوريا 


وكالة الفرات للأنباء 



ضبطت الشرطة التركية واليونانية في عملية مشتركة، كمية كبيرة من الحبوب المخدّرة في ميناء بيرايوس اليوناني ومصدرها سوريا.


وذكرت وكالة الأناضول، اليوم الإثنين، أن الشرطة التركية حصلت على معلومات تفيد بإبحار كمية كبيرة من الحبوب المخدّرة من سوريا إلى ميناء بيرايوس في اليونان.


وأضافت أنه استنادًا إلى معلومات تم الحصول عليها من مصادر أمنية، فإن الشرطة التركية أرسلت على الفور فريقًا أمنيًا لإطلاع الجانب اليوناني على المعلومات الواردة، وضُبطت الحبوب المُخدرة في ميناء بيرايوس (جنوبي أثينا)، داخل حاوية شحن وصلت من سوريا.


وهذه الشحنة الثانية التي يتم ضبطها خلال نحو 3 أسابيع ومصدرها سوريا، حيث أعلن خفر السواحل اليوناني في منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي، عن ضبطه سفينة شحن في البحر الأبيض المتوسط، محملة بأطنان من المخدرات وكانت متوجهة من سوريا إلى ليبيا.

وخلال السنوات الأخيرة ، ازدادت نسبة المتاجرة في المخدرات والحشيش داخل سوريا، وإلى جانب تصديرها إلى خارج سوريا، باتت تُباع داخل المدن، وحظيت بانتشار واسع في مناطق سيطرة النظام. 


ويشار إلى أن ميليشيا "حزب الله" اللبناني، أقامت مزارع للحشيش في ريف حمص عقب تهجير أهلها الأصليين منها، وتحولت قرى في مدينة القصير التي سيطرت عليها الميليشيا منذ منتصف 2013، إلى استثمارات تدر عليها أموالاً طائلة، عبر استيلائها على أراض ومزارع زرعت فيها شجيرات الحشيش ويجري تصديرها إلى دول في الخارج.

والجدير بالذكر ان ميليشيا حزب الله اللبناني ليست الجهة الوحيدة التي تزرع الحشيش وتتاجر بالمخدرات في سوريا فهناك منافس أيضا لها قد دخل على الخط تنظيم وهو تنظيم pkk


تنتشر بشكل غير مسبوق ظاهرة الاتجار وتعاطي المخدرات داخل المناطق الخاضعة لميليشيا "وحدات حماية الشعب،وقسد"، في مؤشر على سهولة جلب هذه المادة وتوزيعها.


وأكدت عدة تقارير  أن مدينة (عين العرب) أو ماتسمى "كوباني" الخاضعة لسيطرة ميليشيا "الوحدات الكردية" أصبحت مركزاً لزراعة الحشيش، إضافة إلى أنه بات يزرع مؤخراً في مدينتي تل أبيض والرقة لكن بشكل أقل.


واستند التقارير إلى "مصادر قالت "إن زراعة الحشيش باتت كزراعة الخضار في عين العرب"، مؤكدة أن عملية تجارة المخدرات المزروعة تُدار من مدينتي تل أبيض والقامشلي لارتباطها بقيادات "قسد" و"الوحدات الكردية".

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.