في العشر الأواخر من رمضان.. شجار مسلّح من أجل “قالب ثلج” يودي بحياة شخص ويجرح آخرين في مدينة عفرين

في العشر الأواخر من رمضان.. شجار مسلّح من أجل “قالب ثلج” يودي بحياة شخص ويجرح آخرين في مدينة عفرين
وكالة الفرات للأنباء
عفرين

نشب شـجار مسلّح بين بين أحد بائعي “قوالب الثلج” مع مجموعة من الشبّان , في مدبنة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي أدى إلى مقتل شخص وإصابة آخرين بجروح.

وذكرت مصادر محلية لوكالة الفرات للأنباء، أن ملاسنة كلامية وقعت بين احد بائعي الثلج عصر اليوم الثلاثاء 19 أيار 2020 ، في حي المحمودية وسط مدينة عفرين مع مجموعة من الشبّان على خلفية بيع الثلج في الحي ليتطور الخلاف لاحقاً إلى شجار مسلّح أُستخدمت فيه الأسلحة والأعيرة النارية الرشاشة وسط الحي ماتسبب بوفاة شخص وإصابة آخرين بجروح جرى نقلهم إلى مشفى المدينة، وذلك قُبيل وصول الشرطة العسكرية إلى الموقع لتقوم بفض النزاع.

ومن جانبه قال مراسلنا في المدينة، إن ارتفاع درجات الحرارة،  واستمرار انقطاع الكهرباء، إضافة لإقبال الأهالي بشكل كبير على شراء قوالب الثلج، ساهم بارتفاع أسعارها بشكل جنوني، حيث وصل سعر اللوح الواحد إلى 3000 ليرة سورية، لافتاً في الوقت ذاته، إلى معاناة الأهالي في الحصول على مادة الثلج، في ظل غلاء ثمنها وعدم توفرها،ومشيراً إلى وقوف الأهالي في طوابير امام مراكز بيع الثلج في المدينة نظراً للحاجة الماسة إليها.

يُشار إلى أنه كثرت في الآونة الأخيرة الحوادث الناجمة عن سوء استخدام السلاح في المناطق المحررة، على خلفية الانتشار الواسع للسلاح بين المدنيين، وباتت ظاهرة انتشار السلاح تستخدم في الأفراح والأتراح وكذلك النزاعات الشخصية ، حيث تعتبر هذه الظاهرة من اكثر الظواهر السلبية في المناطق المحررة والتي تؤرق المدنيين وتقلقهم لما تحمله من مخاطر عدّة وتهدد ارواحهم.

اترك رد

.لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني الحقول المطلوبة محددة *


معلومات عنا

تأسست وكالة الفرات للأنباء في عام 2017. أسسها طلاب ناشطون من جامعة حلب. تقدم وكالة الأنباء الفرات أدق الأخبار مع المراسلين المتطوعين في جميع مناطق سوريا.


اتصل بنا

اتصل بنا في أي وقت



آخر المشاركات