أخبار عاجلة

خلاف بين واشنطن وإسرائيل بسبب الملف الإيراني

خلاف بين واشنطن وإسرائيل بسبب الملف الإيراني

الفرات للأنباء

إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب “جو بايدن” تبدأ اتصالات سرية مع مسؤولين إيرانيين للعودة إلى الاتفاق النووي، مما يرجح وقوع صدام بين إدارة بايدن والحكومة الإسرائيلية إثر الخلافات الكبيرة بينهما حول الموضوع الإيراني.

حيث صرح بايدن خلال حملته الانتخابية أنه سيدخل إلى مفاوضات مع إيران والعودة إلى الاتفاق النووي في حال التزمت إيران بتطبيقه بشكل كامل، فيما يعتبر نتنياهو خطوة كهذه أنها “خطأ فادح”.

ويجدر بالذكر أن رئيس الموساد الإسرائيلي “يوسي كوهين”،يجري مباحثات في العاصمة الأمريكية (واشنطن)،مع مسؤولين في إدارة الرئيس المنتهية ولايته “دونالد ترامب”.
وفي حين تنص الأعراف الدبلوماسية على ألا يجري “كوهين” مباحثات مع الإدارة المنتخبة حديثا قبل تسلمها الحكم رسميا، إلا أن القناة 12 الإسرائيلية ذكرت أن كوهين أجرى مباحثات مع الطاقم الأمني لبايدن.

ويتزامن هذا الإخطار مع تشكيل رئيس الحكومة الغسرائيلة “بنيامين نتنياهو” طاقما لبلورة الاستراتيجية الإسرائيلية في المحادثات الأولية مع إدارة بايدن حول البرنامج النووي الإيراني.

عن Dina kasem

شاهد أيضاً

سفير نظام الأسد في الأمم المتحدة يهاجم “بريطانيا”.. ويتهمها بالتحريض ضد مؤسسات الدولة السورية

سفير نظام الأسد في الأمم المتحدة يهاجم “بريطانيا”.. ويتهمها بالتحريض ضد مؤسسات الدولة السورية وكالة …

تعليق واحد

  1. الله يديم المحبه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *