أخبار عاجلة

واشنطن: روسيا عرقلت محاسبة نظام “الأسد” على جرائمه الكيميائية

واشنطن: روسيا عرقلت محاسبة نظام “الأسد” على جرائمه الكيميائية

وكالة الفرات للأنباء

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية، روسيا بـ”تعطيل كل الجهود لمحاسبة نظام الأسد على استخدام أسلحة كيميائية”.

وقالت سفيرة واشنطن في الأمم المتحدة “ليندا غرينفيلد”، خلال مؤتمر عبر الفيديو في مجلس الأمن الدولي، الخميس، “ندرك جميعاً أن نظام بشار الأسد استخدم بشكل متكرر أسلحة كيميائية، فلماذا لم تتم محاسبته حتى الآن”.

وأضافت: “للأسف الجواب بسيط: حاول نظام الأسد تجنب المحاسبة عبر عرقلة التحقيقات المستقلة وتقويض دور وعمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية”.

وأشارت الدبلوماسية الأميركية في أول مشاركة لها في جلسات مجلس الأمن منذ تولي جو بايدن سدة رئاسة الولايات المتحدة، إلى أن “حلفاء النظام، وخصوصاً روسيا، سعوا لإعاقة كل الجهود الرامية للمحاسبة”.

وأكدت أن روسيا تدافع عن نظام “الأسد” على الرغم من هجماته الكيميائية، مشيرة إلى أنها بذلك، تهاجم العمل المهني الذي تقوم به منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وتقوّض جهود محاسبة نظام الأسد لاستخدامه الأسلحة الكيميائية وغيرها من الفظاعات.

وشددت “غرينفيلد” على دعم بلادها القوي للعمل غير المتحيز والمستقل الذي تقوم به منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

في المقابل، دافع سفير روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلي نبينزيا، عن النظام السوري، قائلاً: “بناء على نصيحة روسيا، انضمت سوريا بحسب نية إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وتخلصت من ترسانتها من الأسلحة الكيميائية”، وهو أمر تشكك فيه دول الغرب.

كما رفض سفير نظام “الأسد” لدى الأمم المتحدة، بسام صباغ، الاتهامات الأمريكية التي وصفها بـ”المسيسة والعدائية”، مؤكداً أن دمشق ملتزمة تماماً بالقانون الدولي، وفق تعبيره.

وكان نظام “الأسد”، أعلن أنه دمّر كامل مخزونه الكيميائي على متن سفينة أمريكية، منذ عام 2014.

ولكن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، حمّلت نظام “الأسد”، في نيسان الماضي، المسؤولية عن ثلاث هجمات كيماوية استهدفت مدينة اللطامنة في آذار لعام 2017، أي بعد إعلان النظام “المزعوم” عن تدمير السلاح الكيماوي.

يشار إلى أن وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” تعهد في شهر شباط الماضي بمحاسبة النظام على استخدام السلاح الكيميائي ضد المدنيين بدعم من روسيا، وقال: إن “من لا يلتزم بالمعايير الدولية المتعلقة باستخدام الأسلحة الكيمياوية لا يمكن أن يفلت من العقاب”.

عن Muhammed Harun

شاهد أيضاً

سفير نظام الأسد في الأمم المتحدة يهاجم “بريطانيا”.. ويتهمها بالتحريض ضد مؤسسات الدولة السورية

سفير نظام الأسد في الأمم المتحدة يهاجم “بريطانيا”.. ويتهمها بالتحريض ضد مؤسسات الدولة السورية وكالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *