أخبار عاجلة

ضابط ألماني ينتحل صفة “لاجئ سوري” في محاولة جديدة لتقليب المجتمع الألماني ضد اللاجئين

ضابط ألماني ينتحل صفة “لاجئ سوري” في محاولة جديدة لتقليب المجتمع الألماني ضد اللاجئين
وكالة الفرات للأنباء

بدأت السلطات الألمانية، إجراءات محاكمة جديدة بحق ضابط في الجيش الألماني بتهمة التخطيط لمهاجمة أو الاعتداء على شخصيات سياسية، منتحلاً صفة “لاجئ سوري”، بهدف تقليب المجتمع الألماني ضد اللاجئين.

وقد تبين أن المتهم قرر عقب سرقته ذخيرة من الجيش الألماني، مهاجمة كلاً من وزير الخارجية الألماني، “هايكو ماس” ، أو نائبة رئيس البرلمان، “كلوديا روث” ، ووزير العدل الألماني السابق.

فيما نفى الضابط الألماني التهم الموجهة إليه، وقال مخاطباً الصحفيين عند دخوله إلى مبنى المحكمة في فرانكفورت: “يمكنني أن أؤكد لكم أنني لست يمينياً متطرفاً، ولدي ضمير طاهر، ولم أخطط أبداً لأي أعمال تضر بأي شخص”.

ووفقاً للتحقيقات، قدم المتهم في عام 2016 طلب لجوء على أنه سوري، مدعياً أن اسمه “ديفيد بنجامين” ونجح في خداع السلطات لمنحه إقامة مؤقتة في ألمانيا، كما عرض نفسه أمام سلطات الهجرة على أنه لاجئ مضطهد يتحدث الفرنسية وليس الألمانية.

عن Dina kasem

شاهد أيضاً

وزير الخارجية الأمريكي يعلن عن عزم التحالف الدولي على إتمام مهمته في تدمير “داعش” في سوريا والعراق

وزير الخارجية الأمريكي يعلن عن عزم التحالف الدولي على إتمام مهمته في تدمير “داعش” في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *