انتهاكات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

فيديو صادم يظهر قيام عناصر من تنظيم YPG الإرهابي بتعذيب امرأة وزوجها وهم مكبلين وقتلهما بدم بارد


وكالة الفرات للأنباء


في مشهد صادم يجسد أسوأ أشكال الانحطاط الأخلاقي  لميليشيات عنصرية لطالما تغنت بالديمقراطية المزعومة واتخذت منها شعارا لها واوغلت هي الأخرى الى جانب نظام الأسد وميليشياته الطائفية في دماء السوريين واستباحت كرامتهم على امتداد الأرض السورية. 

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل مصور  مسرب يظهر رجل وامرأته مكبلَي الأيدي، وهم يتعرضون للضرب والإهانة على يد عنصرين يرتديان زياً عسكرياً لما يسمى بقوات الأساييش التابعة لتنظيم YPG ,PKK الإرهابي وهم ملثمين في مشهد يهز الوجدان. 

 ويظهر التسجيل قيام أحد العناصر بضربهما مستخدماً  السوط وتارةً بخنق الزوجة بيديه، ويقوم كذلك بتوجيه إهانات لفظية نابية للمرأة وزوجها المقيدين. 

كما أظهر التسجيل توسل الرجل المقيد والذي يتعرض للضرب من قبل أحد عناصر الأساييش بترك زوجته وشأنها قائلا : "قطعوني بس خلي الحرمة تروح ياخي مشان الله"  إلا ان الأخير يقوم برمي الزوجة المقيدة ارضا ويضع قدمه على رأسها موجها إهانات لفظية نابية لها. 

ولم تنتهي المسألة عن حد الضرب والإهانات، بل قام العنصر الذي كان يقوم بضرب المرأة وزوجها المقيدين بإطلاق الرصاص عليهما كما هو موضح في نهاية الفيديو وقتلهما بدم بارد، وهو يتكلم باللغة الكردية مع العنصر الذي بجواره بألفاظ عنصرية مناهضة للعرب. 

وتعتذر وكالة الفرات للأنباء عن عرض الفيديو لما يحمله من الفاظ مشينة ومشاهد قاسية تقشعر لها الأبدان ،ولم يتسنى لوكالة الفرات التأكد من مكان وتاريخ الفيديو إلا انه من المرجح انه في الحسكة وقد تم تصويره في شهر رمضان المنصرم كما هو موضح من خلال سياق الفيديو.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.