الأسد قد يلجأ الى الجزائر مع عائلته بعد الانتهاء من صياغة الدستور الجديد لسوريا

سوريا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

 الأسد قد يلجأ الى الجزائر مع عائلته بعد الانتهاء من صياغة الدستور الجديد لسوريا


وكالة الفرات للأنباء



تداولت منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو انتشر بصورة واسعة على لسان الأمير "بندر بن سلطان" مدير المخابرات السعودية السابق أكد فيه  أنه قد يلجأ رأس النظام السوري "بشار الأسد" إلى الجزائر في حال تنحيه عن  السلطة.


وقد نشرت قناة الجزيرة-الجزائر تقريرا مصورا قالت أنه تفاصيل لجوء الأسد مع عائلته الى الجزائر في حال تنحيه عن السلطة وذلك بعد الانتهاء من صياغة الدستور الجديد لسوريا واستشهدت بذلك على أقوال لرئيس الاستخبارات السعودية السابق الأمبر بندر بن سلطان في حين لم يتثنى لوكالة الفرات التأكد من صحة هذه التصريحات المنسوبة للأمير بندر حتى لحظة اعداد هذا التقرير. 


وبحسب الفيديو فإن الأمير بندر قال إن روسيا اقترحت الجزائر لاستقبال بشار وعائلته، وذلك في حال تنحيه عن الرئاسة بعد الانتخابات المزعم عقدها في عام 2019، وذلك بعد الانتهاء من إعادة صياغة دستور جديد لسوريا.


وأضاف أن روسيا طلبت مقابل إزاحة الأسد عن الحكم ، أن يتم توفير حماية للأسد من المحكمة الدولية، منوها أنه كان ضمن هذه الاتفاقات موضوع محل نقاش ولم يصل إلى نتيجة بعد، وهو من يتحمل مصاريف الأسد المالية في الجزائر.


وتسعى الجزائر حاليا إلى إعادة نظام الأسد إلى جامعة الدول العربية، وذلك عن طريق مبادرة تونسية.


وكانت روسيا قد دعت كل من الجزائر وتونس والمغرب إلى دعم المساعي الهادفة إلى إعادة النظام السوري إلى جامعة الدول العربية، بغية تمكين بشار  من حضور القمة المرتقب عقدها في ربيع 2019 في تونس.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.