الجيش السوري الحر
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

  الناطق الرسمي لهيئة الأركان العامة في الجيش الوطني  يوضح لوكالة الفرات هدف تحرير الشام من التصعيد الأخير في ريف حلب الغربي ‏


 وكالة الفرات للأنباء

إعداد: رياض الخطيب




 قال الرائد "يوسف حمود" الناطق الرسمي لهيئة الأركان العامة في الجيش الوطني السوري  "لوكالة الفرات للأنباء" :انه بعد سيطرة "هيئة تحرير الشام" على دير سمعان وقلعة سمعان تحاول قطع الطريق الواصل بين مناطق ريف حلب الغربي ومدينة إدلب وبين مناطق غصن الزيتون .


واستبعد الرائد حمود امتداد الهيئة لمناطق غصن الزيتون حيث وجد أن غايتها فقط قطع الطريق ؛ وأكد الرائد حمود  "لوكالة الفرات للانباء" : اتخذنا كافة الاجراءات وعززنا نقاطنا ومواقعنا في "الجيش الوطني" ولن نسمح لتحرير الشام امتدادها لمناطق غصن الزيتون .

ولفت أن "الجبهة الوطنية" خلال قتالها "لهيئة تحرير الشام" لديها مايكفي من المقاتلين والسلاح والعتاد كما يوجد العديد من المقاتلين من ريف حلب الغربي ومدينة إدلب متواجدين في مناطق "الجيش الوطني" للمؤازرة حيث تتمثل برفع الجاهزية الكاملة .


ونوه الرائد حمود أن دخول "الجيش الوطني" إلى ريف حلب الغربي ومشاركته بالمعارك ضد "هيئة تحرير الشام: سيضعف "الجيش الوطني" في عملية تحرير "منبج" وشرق الفرات . موضحا أن ذلك تابعا لقرارات خارجية تسعى لإضعاف "الجيش الوطني: في محاربة التنظيمات الانفصالية الارهابية  PKK/PYD.


وختم الرائد حمود قائلا: لن نسمح لأي فصيل أن يؤثر على قرارات المشاركة في عمليات التحرير وإعادة المناطق المغتصبة.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.