وزارة الصحة التركية تزود مشفى الراعي الكبير بأجهزة طبية حديثة تشمل اجهزة الكشف المبكر عن سرطان الثدي وقياس الكثافة العظمية العظمية

خدمات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

وزارة الصحة التركية تزود مشفى الراعي الكبير بأجهزة طبية حديثة تشمل اجهزة الكشف المبكر عن سرطان الثدي وقياس الكثافة العظمية العظمية


خاص: وكالة الفرات للأنباء

إعدادوتحرير: ibrahim Alo

الراعي-ريف حلب الشمالي



زودت وزارة الصحة التركية مشفى الراعي الكبير بمجموعة من الأجهزة الطبية الحديثة منها جهاز طبقي بالمحقن الآلي لتصوير ظليل الشرايين وجهاز بانوراما ديجيتال وجهاز ماموغراف للتشخيص المبكر عن سرطان الثدي إضافة لجهاز قياس كثافة العظام. 


ولفتت مديرة مشفى الراعي الكبير الدكتورة "نسرين شاهين" في تصريح خاص لوكالة الفرات للأنباء أنه بعد تزويد جهاز الطبقي بالمحقن الآلي أصبح الآن إجراء تصوير ظليل للشرايين في مشفى الراعي الكبير متوفرا، موضحة أن الهدف من هذا الدعم الطبي من قبل وزارة الصحة التركية في المنطقة هو لتعزيز الرعاية الصحية المتكاملة لأهالي المنطقة. 

وأضافت "نسرين شاهين" أن الحكومة التركية ملتزمة بتحسين مستوى خدمات العناية الصحية في مناطق درع الفرات وغصن الزيتون ، لتمكين الأهالي من الحصول على خدمات وعناية صحية متكاملة.

وأشارت الى انه تم تزويد المشفى بجهاز بانوراما ديجيتال وكذلك جهاز ماموغرافي للثدي للتشخيص المبكر عن سرطان الثدي وجهاز قياس الكثافة العظمية. 

ونوهت الى ان وزارة الصحة التركية تسعى إلى تعزيز مكافحة مرض السرطان ضمن برامج مكافحة الأمراض غير السارية والمشكلات الأخرى ذات الصلة، وتنطوي مكافحة السرطان الشاملة على الوقاية والكشف المبكّر والتشخيص والعلاج والتأهيل والرعاية الصحية المتكاملة. 


وأضافت ان وزارة الصحة التركية سلمت مشفى الراعي الكبير جهاز ماموغرافي للتشخيص المبكر عن سرطان الثدي وخصوصا ان تشخيص هذه الامراض وعلاجها غير متوفر في المنطقة حيث يواجه الأهالي المصابين بمرض سرطان الثدي صعوبات كبيرة في العلاج ما يدفع غالبيتهم للاستسلام للمرض وذلك لارتفاع النفقات المالية للعلاج الذي يفوق قدرتهم المادية بالاضافة الى مشقة الطريق حيث كان يضطر المصابين بمرض سرطان الثدي التوجه الى مناطق سيطرة النظام لمتابعة العلاج، إلا انه أصبح الآن متوفرا في مشفى الراعي الكبير. 


وتابعت : يمثّل تصوير الثدي الشعاعي أسلوب الفحص الوحيد الذي أثبت فعاليته، فهو كفيل بخفض معدلات الوفيات الناجمة عن سرطان الثدي بنحو 20% إلى 30% لدى النساء. 


يذكر ان وزارة الصحة التركية كانت قد افتتحت مشفى الراعي الجديد والذي يعد الأول من نوعه في المنطقة على صعيد المساحة والسعة والتخصصات والكواد الطبية والإمكانيات، حيث تبلغ قدرته الاستيعابية 200 سرير وثمان غرف عمليات ومخابر تحاليل كاملة، فضلاً عن وجود اطباء أخصائيين، يقدمون الخدمات للأهالي

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.