الخارجية التركية: سنضطر لبدء عملية عسكرية بسبب زيادة الخطر على قواتنا

الخارجية التركية: سنضطر لبدء عملية عسكرية بسبب زيادة الخطر على قواتنا

وكالة الفرات للأنباء

أكدت وزارة الخارجية التركية، اليوم الجمعة، أنها ستضطر إلى بدء عملية عسكرية في سوريا إذا زاد الخطر على قواتها في مناطق العمليات.

وقال مولود تشاويش أوغلو، في تصريحات صحيفة إن بلاده ستضطر إلى إجراء عملية عسكرية جديدة في سوريا، بسبب استمرار التهديدات.

وأشار إلى أن التهديد على تركيا يزداد في منطقة عملية “نبع السلام” وفي مناطق عمليات أخرى، وتركيا نفذت هذه العمليات من أجل القضاء على التهديد.

ولفت الوزير التركي إلى أنه إذا ظهر التهديد مرة أخرى، فمن واجب أنقرة أن نتخذ إجراءات ضده، وأنه ينبغي على الولايات المتحدة الأمريكية أن تتفهم مخاوف تركيا من ذلك الأمر.

يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان المجلس القومي التركي، أن العمليات العسكرية على الحدود الجنوبية سواء كانت في سوريا والعراق لا تستهدف وحدة أراضي دول الجوار وسلامتها، وهي ضرورة للأمن القومي التركي.

مشيراً إلى أن العمليات على حدود تركيا الجنوبية هي ضرورة للأمن القومي التركي، وأن أنقرة ملتزمة بقوانين التحالفات الدولية وروحها وتترقب ذات المسؤولية والإخلاص من حلفائها.

عن Muhammed Harun

شاهد أيضاً

زيارة أمريكية مرتقبة إلى تركيا لبحث ملف دخول المساعدات إلى سوريا

زيارة أمريكية مرتقبة إلى تركيا لبحث ملف دخول المساعدات إلى سوريا وكالة الفرات للأنباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *