أخبار عاجلة

ضمن برنامج “المدخلات الزراعية”.. منظمة شفق تستلم من المزارعين محصول القمح في المرحلة الأخيرة (صور)

ضمن برنامج “المدخلات الزراعية”.. منظمة شفق تستلم من المزارعين محصول القمح في المرحلة الأخيرة (صور)

 

وكالة الفرات للأنباء – حسن عبد الحليم المصطفى

 
أطلقت منظمة شفق في مدينة جرابلس مشروع “المدخلات الزراعية”، وذلك بهدف دعم مادة القمح عن طريق تقديم مستلزمات الانتاج للمزارعين في مدينة جرابلس وريفها و قرى سرير النهر.
 
بدأت منظمة شفق المشروع/ بشراء محصول القمح المُنتج العام الماضي وبعدها فُتِح باب الاكتتاب وتسجيل الأهالي، وذلك بالتعاون مع مديرية الزراعة والثروة الحيوانية في المدينة.
 
وأجرت المنظمة في بداية المشروع عمليات تحقق وكشف على أسماء المزارعين المسجلة في قوائم المشروع للتأكد من صحة البيانات المقدمة وإكمال المعلومات المطلوبة من المزارعين، تتعلق بمساحة الأرض والمستلزمات المطلوبة من مازوت ومصاريف تشغيلية.
 
قدمت المنظمة في الخطوة الأولى من المشروع مبلغ 150 دولا أمريكي للهكتار الواحد ليقوم المزارع بشراء البذار وحراثة الأرض، وذلك كمصاريف تشغيلية، حيث قامت كوادر المنظمة بإشراف مديرية الزراعة والثروة الحيوانية بتوزيع المبالغ على المزارعين في المدينة والريف.
 
وفي لقاء لـ”وكالة الفرات للأنباء” مع علي الجادر، مدير الزراعة والثروة الحيوانية، قال: “نقدم مابوسعنا للمزارعين وندعم مجال الزراعة والثروة ونقترح بشكل دائم على المنظمات العاملة في المنطقة مشاريع مشابهة لمشروع المدخلات الزراعيةـ والتي تساعد الفلاح و تخفف عنه أعباء ارتفاع أسعار المحروقات والبذور والمبيدات والسماد”.
 
وأوضح “الجادر” أن “مشروع المدخلات الزراعية من المشاريع الناجحة وقدّم مساعدة كبيرة للمزارعين، ونعمل على تكرار المشروع في العام القادم”، مضيفاً بالقول: “نحن على دراية بحالة الفلاح ومايعانيه في ظل ارتفاع الأسعار وصعوبة الحصول على المواد والمستلزمات”.
 
وطالب “الجادر” منظمة شفق توسعة مشروع “المدخلات الزراعية” في العام القادم بحيث يشمل الأراضي البعلية في مدينة جرابلس وريفها وكما طالب بقية المنظمات الاستجابة لمطالب المزارعين وتقديم الدعم لمشاريعهم .
 
وكانت المرحلة الثانية من المشروع هي توزيع مبلغ 150دولار أمريكي للهكتار الواحد ليتمكن المزارعون من شراء السماد والأدوية التي يحتاجها المحصول للنمو، حيث تقدم المنظمة هذه المبالغ من خلال تقييم الاحتياجات والمصاريف المطلوبة، وكذلك من خلال التنسيق مع مديرية الزراعة والثروة الحيوانية .
 
كما وزعت المنظمة في المرحلة الثالثة من المشروع مبلغ 200 دولار أمريكي، مقابل الهكتار الواحد وهذا المبلغ ثمن المحروقات وتكاليف الحصاد للمزارعين، و في المرحلة الأخيرة تأخذ المنظمة من كل مستفيد كمية 200 كيلوغرام من القمح مقابل ذلك.
 
يذكر أن المشروع استهدف مدينة جرابلس وقرى جرابلس تحتاني والعمارنة والجامل ومرمى الحجر، حيث بلغ عدد المستفيدين قرابة 706 مستفيد في المدينة والريف.

عن admin

شاهد أيضاً

المقاهي الشعبية في جرابلس.. ملتقى الأصدقاء ومساحة للترفيه والهرب من ضغوط الحياة ومشاكلها

المقاهي الشعبية في جرابلس.. ملتقى الأصدقاء ومساحة للترفيه والهرب من ضغوط الحياة ومشاكلها   وكالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *