أخبار عاجلة

لبناء جسور التواصل والحوار بين الحضارات.. معهد “يونس إمره” التركي يفتتح فرعاً جديداً في مدينة جرابلس شرقي حلب

 

وكالة الفرات للأنباء – حسن عبد الحليم المصطفى

تفتقر المناطق المحررة بريف حلب لمراكز ثقافية، لإقامة الفعاليات والأنشطة واللقاءات الثقافية، وإن وجود مركز ثقافي يعد ركيزةً مهمّة في ترسيخ العمل الثقافي والإبداعي، خاصة بما تتميز به هذه المدن من تاريخ وإرث حضاري وغنى ثقافي، بحضور الشعر والمسرح والموسيقا والفن التشكيلي والتراث الثقافي.
 
حيث تلعب المراكز الثقافية في المناطق المحررة بريف حلب دوراً مهماً في التعريف بثقافة البلد الذي ينتمي إليه المركز وتقديمها بصور شتى إلى مجتمع البلد الذي يستضيف ذلك المركز، والعكس صحيح أيضاً، ومن أهم تلك المراكز معهد “يونس إمره” بأفرعه المنتشرة في مناطق ريف حلب الشمالي والشرقي والذي يقدم العديد من الخدمات التعليمية.
 
ويعتبر معهد “يونس إمره” من المراكز الثقافية الرائدة التي تنشر الثقافة والتاريخ التركيين بالإضافة لتعليم اللغة التركية لبناء جسور التواصل والحوار بين الحضارات والتعريف بالعادات والتقاليد بين أفراد المجتمع عن طريق تعليم اللغة وإقامة محاضرات وتقديم كتب ثقافية للطلبة المسجلين في المركز.
 
كما يقيم معهد “يونس إمره” عبر مراكزه فعاليات وأنشطة، كالندوات والمؤتمرات والأمسيات الشعرية والعروض المسرحية وغيرها، والتي تساهم بشكل فعّال في مجال التنمية الثقافية ورفع الوعي الثقافي وبناء الإنسان، بالإضافة لوجود المكتبة في المراكز والتي تحتوي على عدد كبير من الكتب التاريخية والروايات، وتوفير أجواء هادئة للقارئ مع خدمة التدفئة في الشتاء والتبريد في الصيف.
 
وفي ضوء ذلك افتتح معهد “يونس إمره” فرعه في مدينة جرابلس، والذي يضم قاعات دراسة ومكتبة ومكتب الإدارة، حيث بدأ مركز “يونس إمره” تعليم اللغة التركية في مدينة جرابلس منذ سنة، وذلك في قاعات دراسية ضمن مدرسة أحمد سليم ملا في المدينة، ريثما يتم تجهيز المركز، و يبدأ تسجيل الطلاب بشكل رسمي ومنظم وتخصيص قاعات الدراسة حسب المستويات والاختصاصات التي تُدرّس في المركز.
 
يُذكر أن معهد “يونس إمره “بدأ تقديم خدماته التعليمية والثقافية في مناطق ريف حلب الشمالي والشرقي منذ عام 2016 حتى اليوم، وهو يوفّر كورسات تعليم اللغة التركية بشكل مستمر ولكافة المستويات وبأحدث طرق التدريس والتعليم، وبأساليب مبسّطة في إيصال المعلومة، وأكثر ما يميز معهد يونس إمره عن غيره من المراكز الثقافية أنه يقدم خدمة تعليم اللغة التركية بشكل رسمي.
 
وفي مقابلة لوكالة “الفرات للأنباء” مع مديرة مركز يونس إمره في مدينة جرابلس، السيدة “Hazal Vural”، قالت: ،نحن كمعهد يونس إمره في المنطقة الآمنة السورية في جرابلس معهدنا في الخدمة لأكثر من عام تقريباً إلى يومنا هذا، ولقد وصلنا إلى أكثر من 300 طالب اعتباراً من 2023/01/02”.
 
وأوضحت أن “المستويات الجديدة من A1 إلى C1 متوفرة كلها باللغة التركية، ولدينا 230 طالب مسجل”، مشيرة إلى أن “المستويات بين A1 و B2 تستمر لمدة شهرين ونصف بمجموع 144 ساعة، أما مستوى C1 مجموع ساعاته 216 ساعة، وأن هذا العام سيتم تخريج أول دفعة لطلبة مستوى C1”.
 
وحول أهمية المراكز الثقافية وأعمالها وأهدافها وحول الأنشطة والفعاليات التي ينظمها المركز، أضافت “Vural” قائلةً: “المراكز الثقافية يتم تأسيسها من أجل خدمة وتطوير الثقافة، ونحن هنا ليس فقط من أجل تطوير اللغة التركية، بل أيضاً من أجل تقوية الروابط الثقافية بين البلدين لذلك نحن أيضاً ننظم نشاطات وفعاليات ثقافية”.
 
يقول “يوسف الشيخو” وهو طالب مستوى C1 في معهد يونس إمره في مقابلة لوكالة “الفرات للأنباء”: “أنا سبق لي وأن دخلت اختبار (STS) وهو اختبار تحديد المستوى الذي ينظمه معهد يونس إمره ويحصل هذا الاختبار مرة واحدة في كل ثلاثة أشهر، وقبل هذا بستة أشهر خضعت لاختبار (STS) مستوى B2، وبعد مستوى B2 خضعت لدورة استمرت لشهرين ونصف وبعدها انتقلت إلى مستوى C1، والآن أدرس مستوى C1”.
 
وتابع “يوسف” حديثه ناصحاً الأشخاص الذين يرغبون تعلم اللغة التركية قائلاً: للراغبين بتعلم اللغة أنصحهم بالالتحاق والتسجيل في معهد يونس إمره وهنا يمكنكم تحسين وتطوير لغتكم التركية وبذلك تتعرفون على ثقافة جديدة، وكما قال “يونس إمره: تعالوا لنتعرف على بعضنا البعض”.
 
وعن طبيعة المستويات وكيفية تعلم اللغة التركية في المركز قالت “فهيمة حسون” المقيمة في جرابلس، أنا بدأت بالمستوى A1 والآن وصلت إلى مستوى C1، و تعلمت اللغة التركية بفضل معهد يونس إمره، وتعرفت خلال تواجدي في المركز على أناس جدد وثقافة جديدة، كما أنصح الجميع بالتسجيل في المعهد.
وتأسس معهد “يونس إمره” في العاصمة التركية أنقرة في 2009 على اسم الشاعر التركي الشهير “يونس إمره” والذي يحمل اسمه الآن، ليكون معهد “يونس إمره” خلال الأربعة عشر عاماً بمثابة جسر تواصل بين تركيا والعالم، وطريق يُعبّد أواصر التواصل مع الآخر أينما كان.

عن admin

شاهد أيضاً

ارتقاء جندي تركي في منطقة “درع الفرات” شمال سوريا

ارتقاء جندي تركي في منطقة “درع الفرات” شمال سوريا   وكالة الفرات للأنباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *