دولي
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

العراق على موعدٍ مع شتاءٍ ساخن.. إيران تقرع طبول الحرب واذرعها تتوعد بتحويل الرافدين إلى مسرحٍ لتصفية الحسابات؟  


وكالة الفرات للأنباء



تتسارع تداعيات عملية اغتيال قائد ميليشيا فيلق القدس الإيراني "قاسم سليماني" والمسؤول في ميليشيا الحشد الشعبي الطائفي الموالي لطهران "أبو مهدي المهندس"، بضربة أمريكية في بغداد ، على العراق الذي يخشى من تحوّل ارضه إلى مسرحٍ للمواجهة وتصفية الحسابات بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية.  


إذ هددت إيران على لسان وزير دفاعها "أمير حاتمي" ان طهران ستنتقم انتقاما ساحقا لاغتيال قاسم سليماني، قائد ميليشيا فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، حيث سارعت إلى تحريك أذنابها المتمثلة بميليشيا الحشد الشعبي الطائفي ودفعهم لمواجهة مع واشنطن لايحمد عقباها على ارض الرافدين. 


وصرح مسؤول إيراني رفيع المستوى ان بلاده حددت 35 موقعاً أمريكياً حيوياً في المنطقة بالإضافة إلى "تل أبيب" لتكون في مرمى أهدافها انتقاماً لمقتل مهندس سياستها في الشرق الأوسط قاسم سليماني" .


ومن جانبها توعدت مايسمى بكتائب حزب الله العراقي المنضوية ضمن صفوف ميليشيا الحشد الشعبي الطائفي المفجوعة بالضربات الأمريكية التي استهدفت مواقعها قبل ايام وأدت إلى مقتل وجرح العشرات من عناصرها ، القوات الأمريكية المنتشرة داخل العراق، كما دعت على لسان قائدها اليوم الأجهزة الامنية العراقية بالابتعاد عن القواعد الأمريكية مسافة 1 كم ابتداءً من مساء غدٍ الأحد. 


وكان الجنرال الإيراني الواسع النفوذ "قاسم سليماني"، قائد ميليشيا فيلق القدس في الحرس الثوري، قد اغتيل مع ابي مهدي المهندس القيادي في ميليشيا الحشد الشعبي الطائفي الموالي لطهران، فجر الجمعة في غارات جوية أميركية استهدفت موكبه في مطار بغداد الدولي.