محافظات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

ديرالزور.. قيادي سابق في تنظيم داعش يعود لمزاولة عمله كوسيط في تهريب النفط من مناطق سيطرة YPG الى مناطق النظام


وكالة الفرات للأنباء



تتوالى فصول الكشف عن حقيقة رجالات النظام وداعش وتنظيم YPG وانتقالهم بين صفوف التنظيمات الثلاث،وفقا للمهمة التي يكلفون بها، وإن اختلفت التسميات، فلا فارق بين أمير لدى تنظيم داعش سابقا وقيادي لدى تنظيم YPG حاليا ووسيط لدى نظام الأسد. 


طارق النوري، هو أحد أبناء مدينة ديرالزور، كان يشغل منصب قيادي لدى تنظيم داعش سابقا ، وعاد مؤخرا الى مناطق سيطرة تنظيم YPG الإرهابي في ديرالزور برسمه كتاجر لمزاولة عمله كوسيط لنظام الأسد في تهريب النفط الخام الى مناطق سيطرته. 


ويرأس طارق النوري حاليا شبكة تقوم بتهريب النفط ومشتقاته من شرقي الفرات الى غربه عبر ريف ديرالزور الشرقي بالتنسيق مع نظام الأسد وتنظيم YPG الإرهابي. 


وتتم عملية تهريب مواد النفط الخام والمازوت والبنزين، من مناطق سيطرة تنظيم YPG إلى مناطق سيطرة قوات النظام عن طريق شبكة تهريب واحدة، يديرها أحد التجار الموالين للنظام ويدعى ”القاطرجي”، وذلك بحماية من عناصر الأمن وقوات النظام في الضفة الغربية لنهر الفرات وشبكات يقودها تجار طارق النوري أحدهم في الضفة الشرقية لنهر الفرات، بالتعاون مع عناصر تنظيم YPG الإرهابي. 


والجدير بالذكر أنه مع تقهقر تنظيم داعش في 2017 هرب طارق النوري وتوارى عن الأنظار ،ليظهر مؤخرا وهو قائم على رأس عمله الجديد الذي وكل به كوسيط ومهرب للنفط الخام الى مناطق سيطرة النظام.

Joomla SEF URLs by Artio