AvatarMuhammed Şam2 يوليو 2020
775276be-a9fe-411c-8b5b-56330f4961f3-1280x853.jpg

1min1390

وكالة الفرات للأنباء

تقدم رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية في العراق، النائب “أرشاد الصالحي”، بالشكر لتركيا شعباً ورئيساً وحكومةً، على المساعدات الطبية التي وصلت أمس إلى العراق،وذلك في إطار الجهود المبذولة لتخطي محنة جائحة “كورونا”.

ونشر “ارشاد الصالحي” منشوراً على حسابه الشخصي في “فيسبوك”، أمس قال فيه أن الجانب التركي لبّى نداءات العراق وارسل المساعدات الطبية في غضون 24 ساعة، مضيفاً أن المساعدات الطبية الإنسانية التي وصلت الى بغداد وكركوك ستنقذ أرواح آلاف العراقيين.

كما وثمَن “ارشاد الصالحي” الدور التركي النبيل مقدماً الشكر إلى الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، والشعب التركي والسفير التركي في بغداد “فاتح يلدز”، مؤكداً على
الاستمرار في هذه المساعدات سيساهم بشكل كبير في مكافحة الفيروس،لافتاً إلى أن العراق مازال بحاجة إلى دواء وانظمة أوكسجين من تركيا لمنع الموجة الثالثة من الفيروس.

هذا ووصلت أمس الأربعاء طائرة شحن عسكرية تركية تحمل على متنها مساعدات ومستلزمات طبية إلى العراق لمواجهة جائحة كورونا المستشري في البلاد.

والجدير بالذكر أن تركيا أرسلت مساعدات طبية إلى أكثر من 100 دولة في أنحاء العالم لمكافحة تفشي وباء “كورونا”، ومن بينها بريطانيا وإيطاليا وإسبانيا وأمريكا وصربيا وكوسوفو والبوسنة والهرسك وشمال مقدونيا والجبل الأسود وليبيا وفلسطين وجنوب إفريقيا، وذلك في إطار الجهود التركية لمحاربة تفشي الوباء عالمياً.


AvatarMuhammed Şam5 مايو 2020
c3447a1c-1697-42d9-8425-3d377e2d05f9.jpg

1min2110
بدعم تركي.. حكومة الوفاق الليبية تطلق عملية عسكرية واسعة ضد آخر معاقل ميليشيات حفتر في الساحل الغربي لطرابلس

 

وكالة الفرات للأنباء

بدعم من الجيش التركي، أعلنت قوات حكومة “الوفاق” الليبية المعترَف بها دوليّاً عن إطلاق عملية عسكرية واسعة اليوم الثلاثاء 5 أيار 2020، ضد آخر معاقل ميليشيات حفتر في الساحل الغربي لطرابلس.

وذكرت حكومة “الوفاق” في بيان لها أن قواتها بدأت عملية السيطرة على قاعدة “الوطية” الإستراتيجية بعد محاصرتها ، من جميع الجهات مشيرةً إلى أن العملية بدأت بتمهيد مدفعي وجوي مكثف لاقتحامها، وأن اشتباكات عنيفة تدور في محيطها.

هذا وتأتي أهمية قاعدة “الوطية” في المنطقة الممتدة من غرب طرابلس إلى الحدود التونسية، كونها نقطة ربط بين شرقي البلاد وغربها،فضلاً عن كونها غرفةَ عملياتٍ رئيسيةً لميليشيات “حفتر” ومركزاً للانطلاق في هجماتها على العاصمة طرابلس، كما أنها نقطة إقلاع رئيسية للطائرات الحربية والمسيرة التي تستهدف مواقع حكومة “الوفاق”.


AvatarMuhammed Şam9 مارس 2020
1024396156.jpg

1min1500

تفاصيل وأهداف مشروع قناة سلوى السعودي لتحويل قطر إلى جزيرة

 

أكدت صحيفة “الوطن” السعودية أن مقترح شق “قناة سلوى” على طول الحدود البرية الشرقية للمملكة مع قطر سيحول قطر إلى جزيرة صغيرة معزولة عن محيطها الخليجي.

أشارت صحيفة “الوطن” وصحف سعودية أخرى اليوم الثلاثاء (10 أبريل 2018) إلى أن مشروع “قناة سلوى” يحمل “أكثر من رسالة: ففيما يبدو للمشروع وجه اقتصادي مثمر ومجز، عبر تنشيط هذه المنطقة وجعلها واحدة من الوجهات السياحية بالغة الأهمية، خصوصا أن تكلفته لن تكون كبيرة جدا نظرا لطبيعة المنطقة الخالية من العقبات الجغرافية المعيقة لشق القناة، فإن له وجه سياسي (….) بتحويل قطر إلى جزيرة صغيرة معزولة عن محيطها الخليجي”.

وقالت الصحيفة إن المقترح يثبت “حجم ما يمكن لدول المقاطعة وعلى الأخص المملكة، أن تلحقه به (النظام في قطر) من أضرار جسيمة لو غلبت مصالحها الشخصية المشروعة، على رغبتها في التنازل عنها مراعاة للأشقاء”. وأوضحت أن المقترح يتضمن شق قناة بحرية على طول الحدود السعودية القطرية، امتدادا من منطقة سلوى إلى خور العديد، غايتها الإسهام في “التنشيط السياحي” بين دول الخليج عبر الرحلات البحرية، وهو مشروع ينتظر صدور الموافقة الرسمية عليه، والترخيص له ليصبح قيد العمل خلال نحو سنة واحدة فقط.

ولفتت “الوطن” إلى وجود “أبعاد أمنية” للمقترح “خصوصاً أن الحدود البرية بين المملكة وقطر شهدت بعض الأحداث، ففي عام 1992 حدثت اشتباكات عنيفة أدت إلى مقتل ثلاثة أشخاص، وتوصل البلدان إلى ترسيم الحدود بينهما عام 2001، قبل أن تغلق المملكة في كانون الأول/ ديسمبر الماضي وبشكل نهائي منفذها الحدودي مع قطر في سلوى”. كما أن من شأن شق القناة أن “يعزز الأمن على الحدود، خصوصاً مع أنباء تتواتر عن إقامة قاعدة عسكرية سعودية في المنطقة، وأخرى إماراتية”.

وشدد “خبراء جيوسياسيون على أن إنشاء قاعدة عسكرية سعودية بين مشروع قناة سلوى البحرية والحدود القطرية سيمنح السعودية جزءا استراتيجيا من جزيرة سلوى التي بدورها تضم الأراضي القطرية، ما يعني أن قطر بعد هذا المشروع لن تكون جزيرة مستقلة”.

nashwannews 2018 04 06 11 24 48 156561
الاستفادة من الخبرة المصرية

وأعلن تحالف استثماري قبل أيام عن شق القناة على طول الحدود مع قطر، ويضم هذا التحالف تسعة من شركات القطاع الخاص، وستسند عمليات الحفر والشق لشركات مصرية ذات تجربة بعد شقها قناة السويس، حيث يتوقع أن ينتهي المشروع في غضون 12 شهرا، خصوصا أن طول القناة يمتد إلى 60 كلم، وهي أقل من طول قناة السويس الثانية التي امتدت لـ 72 كلم، وانتهى حفرها وتوسيع وتعميق ممرها المائي في 12 شهرا.

ووفقا لصحيفة الوطن يركز التحالف الاستثماري المشكل من شركات سعودية وإماراتية ومصرية على بناء موانئ ومرافئ للرياضات البحرية واليخوت، ومراسي لسفن الركاب السياحية، مما ينشط سياحة الرحلات البحرية خليجيا، ويشجع الصيد المقنن، ويهبط بدرجات الحرارة درجتين على الأقل، وربما يزيد أمطار المنطقة، ويثبت التربة الصحراوية ويصد العواصف الرملية.

وشددت الصحيفة على أن “القناة ستكون على طول الحدود مع قطر، لكنها ستكون سعودية خالصة، لأنها ستنفذ داخل الأراضي السعودية، وعلى بعد نحو كيلومتر واحد من خط الحدود الرسمية مع قطر، مما يجعل المنطقة البرية المتصلة مع قطر هي منطقة عسكرية للحماية والرقابة”.

ووفقا للصحيفة ستبنى قاعدة عسكرية سعودية في جزء من الكيلومتر الفاصل بين الحدود القطرية وقناة سلوى البحرية، بينما سيتم تحويل الجزء المتبقي إلى مدفن نفايات للمفاعل النووي السعودي الذي تخطط السعودية لإنشائه وفق أفضل الممارسات والاشتراطات البيئية العالمية، فيما سيكون محيط المفاعل النووي الإماراتي ومدفنه في أقصى نقطة على الحدود الإماراتية القريبة من قطر.


AvatarMuhammed Şam6 مارس 2020
c457c08c-723c-4b08-b25a-da62efea2535.jpg

1min950

إيران تغلق بعض منافذها البرية مع العراق والمتظاهرون العراقيون يحرقون الأعلام الإيرانية وسط بغداد

وكالة الفرات للأنباء


تتواصل المظاهرات الإحتجاجية ضد الفساد المستشري داخل الحكومة العراقية ومؤسساتها على الرغم من فرض السلطات حظرًا شاملًا للتجوال في عموم العاصمة، في مسعى لاحتواء موجة الاحتجاجات التي انطلقت الثلاثاء الماضي.

وحرق المتظاهرون العراقيون، علم إيران، وسط العاصمة العراقية بغداد، تنديداً بتدخلاتها في الشأن العراقي، وسيطرتها على القرار السياسي والعسكري في البلاد.
كما أقدم المتظاهرون على اقتحام مقر حزب الدعوة الاسلامية التابع لايران في النجف.

واستخدمت الأجهزة الأمنية العراقية وقوات مكافحة الشغب الرصاص الحي وخراطيم المياه الساخنة وقنابل الغاز المسيل للدموع من أجل تفريق المحتجين من أمام جسر “الجمهورية” المؤدي إلى المنطقة الخضراء المحصنة ببغداد ومبنى الحكومة الاتحادية،ماأسفر عن سقوط قتلى وجرحى بين صفوف المتظاهرين.

ومن جانبها أعلنت إيران اليوم الخميس 3 تشرين الأول 2019، عن إغلاق معبري خسروي وجذابة الحدوديين مع العراق، لدواع أمنية، بحسب ما ذكرت وسائل اعلام ايرانية.



معلومات عنا

تأسست وكالة الفرات للأنباء في عام 2017. أسسها طلاب ناشطون من جامعة حلب. تقدم وكالة الأنباء الفرات أدق الأخبار مع المراسلين المتطوعين في جميع مناطق سوريا.


اتصل بنا

اتصل بنا في أي وقت



آخر المشاركات