دولي
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

التحالف الدولي يرفض منح مصابي ميليشيا قسد الانفصالية تأشيرات سفر للعلاج خارج سوريا


وكالة الفرات للأنباء



طالبت ميليشيا قسد الانفصالية التي يشكل تنظيم PKK الارهابي عمودها الفقري، التحالف الدولي والدول الغربية، بمنح تأشيرت سفر لغرض تلقي العلاج لجرحاهم، لأن علاج بعض هؤلاء غير متوفر في سوريا،إلا ان التحالف الدولي رفض هذه المطالب. 


وقال المتحدث باسم  مايسمى بمجلس سوريا الديمقراطي مسد "أمجد عثمان"، لشبكة رووداو الإعلامية، بأن "20 ألف مقاتل أصيبوا في حرب داعش، وعلاج بعضهم صعب وغير متوفر في سوريا"، وأشار إلى أن اكثر من 11 ألف مقاتل من ميليشيا قسد لقوا مصرعهم خلال المواجهات. مع داعش.  


وأشار "أمجد عثمان"، إلى "أنهم اتصلوا بالدول المشاركة في التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في مسألة المقاتلين الذين أصيبوا بجروح خطيرة ويحتاجون إلى علاج معقد، ولكن دول التحالف لم تستجب لمطالبهم، ومن بين المطالب التي وجهوها لتلك الدول منح تأشيرات علاجية لأولئك المقاتلين".


وفي ذات السياق، قال الرئيس المشترك للعلاقات الخارجية لما يسمى بالإدارة الذاتية، "عبدالكريم عمر" لجريدة "سيدني مورنينغ هيرالد" الأسترالية : "طلبنا عدة مرات من شركائنا في التحالف ومن الدول الأوروبية منحنا تأشيرات علاجية، لكنهم لم يستجيبو. 


مضيفا ان المقاتلون الجرحى هم جزء من التحالف الدولي ضد داعش الذي كان يشكل تهديداً لكل العالم هناك عدد كبير من المقاتلين الجرحى الذين لا يمكن علاجهم في سوريا، ونحن سنتولى نفقات علاجهم في الخارج، لكنهم لا يمنحوننا تأشيرات، وهذا غير مقبول. 


ولعبت ميليشيا قسد الانفصالية والتي يشكل تنظيم PKK الإرهابي عمودها الفقري، خلال السنوات الأربع الماضية دور المرتزقة والمشاة للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش على الارض في سوريا، وتمكنت هذه القوات من بسط سيطرتها على مناطق واسعة في شمال شرقي سوريا،وباتت تسيطر على كل منابع النفط والغاز في سوريا  وذلك من خلال الدعم اللامحدود من قبل التحالف الدولي.

الاشتراك عبر خدمة الاشتراك البريد الإلكتروني المجانية لتلقي الإخطارات عندما تتوفر معلومات جديدة.